نواعير
موقع نواعير يهدِف الى خلق محتوي جديد وقيم مِن المحتوي العربي الفريد في جميع المجالات الهامة الّتي يحتاجها المستخدم العربي نعمل علي ثراء المحتوى العربي بمحتوي مفيد وقيم للمستخدم من الفِكر والاِرتِقاء المعرفي مِن خِلال المقالات الهامة في جميع الاقسام المختلفة

أثر التنمرعلى النفس وكيفية علاجه

0 45

أثر التنمر على النفس وكيفية علاجه : عرّف الباحث النرويجي دان أولويس التنمر على أنه تعرض شخص بشكل متكرر وعلى مدار الوقت إلى الأفعال السلبية من جانب واحد أو أكثر من الأشخاص الآخرين.”

أنواع التنمر :

1 – بدني: مثل: الضرب، أو اللكم، أو الركل، أو سرقة وإتلاف الأغراض.

2 – لفظي : مثل الشتائم، والتحقير، والسخرية، وإطلاق الألقاب، والتهديد.

3 – اجتماعي : مثل تجاهل أو إهمال الطفل بطريقة متعمدة، أو استبعاده، أو نشر شائعات تخصه.

4 – نفسي: مثل النظرات السيئة، والتربص، التلاعب وإشعار الطفل بأن التنمر من نسج خياله.

5 – إلكتروني، مثل: السخرية والتهديد عن طريق الإنترنت عبر الرسائل الإلكترونية، أو الرسائل النصية، أو المواقع الخاصة بشبكات التواصل الاجتماعي، أو أن يتم اختراق الحساب

يمكن أن تتضمن التصرفات التي تعد تنمرا :

التنابز بالألقاب، أو الإساءات اللفظية أو المكتوبة، أو الاستبعاد من النشاطات، أو من المناسبات الاجتماعية، أو الإساءة الجسدية، أو الإكراه.

images 4 8
أثر التنمرعلى النفس وكيفية علاجه 4

أثر التنمرعلى النفس :

يترك على النفس آثارا بالغة الخطورة منها :

1 -التعرض لخطر الأمراض المتعلقة بالضغط النفسي

2 – يمكن أن يعاني ضحاياه من مشاكل عاطفية وسلوكية على المدى الطويل.

3 – يسبب الشعور بالوحدة، والانعزال الذي يؤدي إلى الإكتئاب .

4 – يؤدي إلى تدني تقدير الذات،

5 – وزيادة التعرض للمرض.

6 – الشعور بالقلق الذي قد يتزايد مؤديا إلى الإنتحار .

أاثر التنمر على النفس وكيفية علاجه
أثر التنمرعلى النفس وكيفية علاجه 5

خصائص المتنمرين :

يتميز المتنمر بتصرف فردي بطرق معينة من أجل اكتساب السلطة على حساب شخص آخر.

1 – كدت الأبحاث أن المتنمرين عادة مايكونون متكبرين ونرجسيين واستبداديين ونرجسيين

2 – ومع ذلك، يمكن أيضا أن يستخدم التنمر كأداة لإخفاء العار أو القلق أو لتعزيز احترام الذات : عن طريق إهانة الآخرين، حيث يشعر المسيء نفسه/ نفسها بالسلطة .

3 – يمكن يتصرف المتنمرين بهذه الطريقة كي يُنظر إليهم على أنهم محبوبون أو أقوياء أو قد يتم هذا من أجل لفت الانتباه. ويمكن أن يقوموا بالتنمر بدافع الغيرة أو لأنهم تعرضوا لمثل هذه الأفعال من قبل.

الأشخاص المعرضون للتنمر :

  • المختلفين: في المظهر، أو الخلفية الثقافية والدينية، أو الحالة الاجتماعية، أو ممن لديهم مشاكل صحية أو إعاقات.
  • المتفوقين والموهوبين بشكل استثنائي، أو من يحصلون على اهتمام كبير.
  • المنطوين والخجولين اجتماعيًا الذين هم لا يميلون للتحدث بصوت عالٍ ويعتبرون ضحايا أسهل للتنمر.
  • الوافدين الجدد
  • المسالمين.
  • فقدان الثقة بالنفس.
  • فقدان التركيز وتراجع الأداء المستوى الدراسي.
  • الخجل الاجتماعي والخوف من مواجهة المجتمعات الجديدة.
  • احتمال حدوث مشاكل في الصحة النفسية مثل الاكتئاب، والقلق، وحدوث حالات انتحار

أسباب التنمر عند الأطفال :

لا أحد يولد متنمرًا، ولكن يمكن لأي طفل أن يتعلم سلوك التنمر ويمارسه في ظل ظروف معينه. ومن الأسباب الشائعة التي تجعل الأطفال يتنمرون:

التنمر على الأطفال والمجتمع
أثر التنمرعلى النفس وكيفية علاجه 6
  • أغلب الأطفال الذي يمارسون التنمر هم نفسهم تم ممارسة التنمر عليهم من قبل.
  • أن يكون هؤلاء الأطفال جزءًا من اتفاق، عن طريق الانضمام لمجموعة من المتنمرين طلبًا للشهرة أو الإحساس بالتقبل من الآخرين، أو لتجنب تعرضهم لهذا المرض.
  • اكتساب وتعلم العدوانية في المنزل، أو في المدرسة، أو من خلال وسائل الإعلام.
  • الشعور بالإهمال والتجاهل في المنزل، أو وجود علاقة سيئة مع الأبوين.
  • الشعور بالضعف والعجز في حياتهم: فحين يتم تضييق الخناق على الطفل بشكل كبير، فإنه في بعض الأحيان يبحث عن طرق أخرى للحصول على القوة وممارسة السيطرة على الآخرين.
  • الغيرة والبحث عن الاهتمام لجذب الانتباه.
  • الافتقار إلى الشعور بالأمان النفسي والعاطفي.
  • تجارب سابقة نتجت عن تعلم أنه يؤدي لتحقيق الرغبات.
  • عدم الوعي بالأثر السيء الحقيقي لها المرض على الضحية.

طرق علاج التنمر عند الأطفال :

1 – يجب على الأهل التحدث إلى الطفل في حال ملاحظة أن هنالك مشكلة ما لديه.

2 – أهمية الانتباه لمشاعر الطفل .

3 – يجب إخباره بأنه موضع اهتمام كبير.

4 – التركيز مع كلام الطفل ودعمه، .

5 – يجب معرفة أنّ ها المرض يعدّ سلوك مكتسب، يقوم الطفل باكتسابه من خلال السلوكيات المعادية للمجتمع، والمتمثّل بكونه قدوة البالغين والمدرسين ووسائل الإعلام، ولذلك يجب تعليم الطفل وتثقيفه مبكرًا عن السلوكيات الاجتماعية الجيدة .

دور المدرسة في علاج التنمر:

قد يشعر بعض الأشخاص بالعجز عن المساعدة، حيث إنهم يعتقدون أن التورط به قد يجلب هجمات المتنمر على أنفسهم ، ومع ذلك من المهم جدًا ، وذلك بهدف القضاء على هذه الظاهرة والتخلص من المتنمرين،ومن هنا يأتي دور المدرسة والمجتمع في علاجه على النحو الآتي:

1 – يستطيع المعلم استخدام تقنيات التدخل لمساعدة كل من الضحايا والمتنمرين، وذلك من خلال إنشاء أنشطة خاصة داخل الفصل الدراسي لفهم أسباب المشكلة ومحاولة التخلص منها.

2 – يجب على المدرسين التحدث إلى المتنمرين وضحاياهم بشكل منفصل، مع أهمية أن يكون ذلك بشكل سرّي

3 – يمكن إحالة كلا الطفلين إلى الاستشارة، بهدف تقديم المساعدة التي يحتاجونها، وبالتالي التخلص من مشاكلهم الخاصة التي قد تكون السبب الأساسي لديهم.

4 – يجب أن يكون للمدرسة دور مهم وفعّال في تثقيف الطلاب عن طبيعة المرض، وأهمية تجنب القيام بالأمور التي قد تسبب الإزعاج للآخرين.

أثر التنمرعلى النفس وكيفية علاجه 7

أهمية التثقيف عن التنمر :

إن تجنب القيام بالأفعال التي قد تؤذي الآخرين سببه الثقافة عنه حيث تعود أهمية التثقيف في مجموعة من الأمور، والتي تشمل ما يأتي :

ypWSVwH
أثر التنمرعلى النفس وكيفية علاجه 8

1 – أهمية التدريب والتعليم المستمر، بهدف وقفه ومنعه في المجتمع.

2 – منح المعلمين الوقت الكافي للتحدث مع الطلاب فيما يتعلق به، وكيفية الحدّ من هذه التصرفات المزعجة.

3 – مساعدة الأطفال على فهم السلوكيات الجيدة والسيئة.

4 – طرح هذه المشكلة للعلن وفي كافة التجمعات وعلى مستوى المدرسة.

5 – يجب تثقيف موظّفي المدرسة وغيرهم من البالغين عن طبيعة المرض وآثاره السلبية .

6 – تعليم الأطفال في سن مبكرة على تجنب القيام بالأمور التي تؤذي الآخرين.

استراتيجية مجتمعية لمعالجة التنمر :

بناء مجتمع داعم هل من استراتيجية مجتمعية لمعالجة التنمر؟ من المهم معرفة أنّه إذا كان طفلك يتعرض للتنمر، فيجب حينئذٍ تجنب مواجهة الشخص المتنمر أو والديه لوحدك، وبالتالي بدلاً من ذلك يجب :

ا1 – العمل على بناء مجتمع داعم يعتمد على تطوير استراتيجية خاصة لمعالجته،

2 – أن يشمل ذلك الجميع على النحو الآتي: الطلاب. الآباء. المعلمون. المسؤولين. سائقي الباصات. عمال الكافتيريا. ممرضات المدرسة. المدربين في المدرسة.

3 – يجب بناء مجتمع داعم يشمل جميع فئات المجتمع، وذلك بهدف التخلص من ظاهرة التنمر وما ينجم عنها من أضرار خطيرة.

4 – تعزيز الثقة واحترام الذات .

ما هي وسائل تعزيز الثقة بالنفس؟

يجب على الشخص المتعرّض للتنمر أن يعرف قيمة نفسه ويرفض جميع الأكاذيب التي قالها المتنمر عنه ليتم استبدالها بالحقيقة المتمثلة بهويته، كما من المهم التركيزعلى جميع الإيجابيات التي يمتلكها الشخص، ومعرفة كيفية المضي قدمًا بعد التنمر .

الأنشطة التي تساعد في علاج التنمر:

ويوجد مجموعة من الطرق التي تعزز الثقة بالنفس، والتي تشمل على ما يأتي:

  • المشاركة في الأنشطة التي يتفوّق فيها الشخص ويبدع من خلالها.
  • اعتماد العلاج النفسي.
  • الانخراط في مجموعة دعم
  • عدم الشعور بالوحدة.

ماهي الأتنشطة التي تساعد في العلاج ؟

1 – يجب على الشخص المريض أن يتجنب عزل نفسه، ويحافظ على الاتصال بالأصدقاء والعائلة الداعمة، إذ إنه يشكل المفتاح الرئيس للعلاج بطلب المساعدة والدعم من الأقرباء للتخلص من آثار الصدمة النفسية، ويتطلب الشفاء من صدمة الطفولة مساعدة ودعم خارجي،بالإضافة إلى أهمية المشاركة في الأنشطة، والتي تشمل ما يأتي :

أثر التنمرعلى النفس وكيفية علاجه 9
  • العروض المسرحية.
  • ممارسة التمارين الرياضية.
  • مشاريع العمل الخاصة.

تتواجد مجموعة من الأنشطة التي يمكن القيام بها، بهدف التخلص من أضرار وآثار التنمر على الشخص، مع أهمية استشارة الطبيب المختص. المساعدة في المدارس والمجتمع

العلاج النفسي للتنمر :

إنّ التنمر الإلكتروني يعد الأكثر ضررًا بسبب مدى انتشاره”،وبالتالي من المهم تقديم العلاج النفسي والذي يتم على النحو الآتي:

  • تقديم المساعدة بهدف التعرّف على مشاعره المتضررة، والتعبير عنها.
  • تعلم مجموعة مهارات جديدة، للتغلب على المرض.
  • إعادة بناء احترام الذات وتقديرها .
  • وتعزيز الشعور بالتفاؤل والثقة بالمستقبل.
  • يمكن تقديم العلاج النفسي بشكل فردي بحيث يكون المصاب لوحده، أو أن يتم المشاركة في عدة جلسات جماعية مع آخرين قد تعرضوا لقضايا تنمر مماثلة.

العلاج الدوائي للتنمر :

ما هي الأدوية التي تخفف من أعراض التنمر؟

قد يصاب الشخص بأعراض الاكتئاب، أو القلق، أو التوتر، وبالتالي قد يقوم الطبيب المختص بوصف بعض الأدوية، بهدف مساعدته على الاسترخاء والشعور بالراحة، مع ضرورة معرفة أنّ هذا المرض لا يتم علاجه بالدواء فقط، بل يجب أن يكون ذلك بالتزامن مع العلاج النفسي، لتشمل هذه الأدوية المساعدة على ما يأتي:

  • أدوية مضادات القلق.
  • مضادات الاكتئاب.
  • في بعض الأحيان قد يحتاج المريض بالتزامن مع العلاجات الأخرى إلى تناول الدواء، والذي يتم تحت إشراف الطبيب المختص.

ومما تقدم نستنتج أن التنمر سلوك عدواني متكرر يهدف للإضرار بشخص آخر عمدا وهو مرض خطير منتشر نسبيا بين كافة أرجاء العالم وآفة اجتماعية ينبغي بذل الجهود للقضاء عليه وتمكين المتفرجين من المساعدة وتجنب الصمت، لأنه يسبب عواقب وخيمة على المدى الطويل

cod

324671

شاهد أيضاً:

اتـرك تـعـلـيـقـاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :
عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول المزيد